كنز الإبداع


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو فنتمنى إلتحاقك بأسرتنا المتواضعة فعسى ان تنتفع بهذا الإداع المميز سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
lol! ننتظرك lol!

كنز الإبداع

العِلْمْ لا حُدُودَ لَهُ والإبْدَاعْ لا حُدُودَ لَهُ ونَحْنُ لَا حُدُودَ لَنَاَ
 
كنز الإبداعالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 و. سطيف 3- أف. سي. سيمبا التنزاني 1 سطيف تقصى بأسوأ سيناريو متوقع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Moha med
مشرف منتديات إسلاميات العرب
مشرف منتديات إسلاميات العرب



بطاقة الشخصية
sms:

مُساهمةموضوع: و. سطيف 3- أف. سي. سيمبا التنزاني 1 سطيف تقصى بأسوأ سيناريو متوقع   السبت أبريل 07, 2012 10:44 am

ملعب 8 ماي 45: أرضية زلجة، إنارة متوسطة، طقس بارد وممطر، جمهور قليل،
تنظيم محكم. التحكيم للثلاثي: محمد بن حسانة- أنور حميلة- بن عبد المؤمن
كمال، الحكم الرابع: محمد كوردي (تونس)، المحافظ: جون فيدال ديرومبا
(الغابون).





الإنذارات: دلهوم (د4)، فراحي (د38)، بن موسى (د53)، بلقايد (د85) من سطيف.
موي كازي موتو (د37)، أكوي إيمانويل (د55)، كامبيل نداي (د73) من سيمبا.
الطرد: سوما ميوسو (د12) من سيمبا.
الأهداف: عودية (د 35 ود46)، بن موسى (د52) لسطيف.
أكوي إيمانويل (د90+1) لسيمبا.
و. سطيف:
بن حمو
حشود
بن شادي
ديس
بلقايد
دلهوم
فراحي
بن موسى
ڤورمي (جحنيط د70)
عودية (يوسف سفيان د53 ثم مڤني د83)
غزالي
المدرب: ڤيڤر

أف. سي. سيمبا:
أسينجا توما
سوماري كابوندي
أميد مفتاح (فيكتور كوستا د60)
سوما ميوسو
كامبيل نداري
موي كازي موتو
هارونا موشي
سالوما شاكو (إدوارد كريستوفر د60)
فينكس سونزو
أكوي إيمانويل
ديريك لوالويا
المدرب: ميلوفان ساركوفيتش
عجز
وفاق سطيف عن التأهل إلى الدور ثمن النهائي رغم فوزه على ضيفه سيمبا
التنزاني بثلاثية مقابل هدف، حيث جاء سيناريو المباراة غير متوقع على
الإطلاق، خصوصا أن السطايفية كانت تفصلهم بضعة دقائق عن تحقيق التأهل،
ولولا عرفوا كيف يحافظوا على نظافة شباكهم.
البداية كانت سريعة من الوفاق
البداية
كانت سريعة من جانب لاعبي الوفاق بتوزيعة من بن موسى في (د2)، ناحية غزالي
الذي لم يلحق بالكرة، تلتها توزيعة بن موسى في (د6) ناحية دلهوم وعودية
اللذان كانا وجها لوجه لكن لم يلحقا بالكرة، وفي (د11) مرر غزالي ناحية بن
موسى الذي سدد على شكل توزيعة لكن كرته مرت جانبية بقليل عن مرمى سيمبا،
لنسجل بعدها محاولات غير مركزة من لاعبي الوفاق إلى غاية (د24)، التي عرفت
توزيعة بن موسى ناحية دلهوم الذي كان وجها لوجه لكنه لم يحسن تسديد الكرة.
مخالفة بن موسى تصدى لها الحارس وتسديدة عودية في التسعين
وفي
(د28) نفذ بن موسى مخالفة مقوسة على بعد 20 م تصدى لها الحارس بأعجوبة،
وبعدها بدقيقتين عودية وبمحاولة فردية راقب الكرة بالصدر في منطقة العمليات
وسددها مباشرة على الطائر اصطدمت بالزاوية التسعين وخرجت.
عودية يفتح باب التسجيل برأسية محكمة
وانتظر
السطايفية مدة 35 دقيقة ليفتح المهاجم عودية مجال التهديف، برأسية محكمة
بعد أن تلقى تمريرة دقيقة من حشود، حيث ارتقى فوق الجميع وأسكنها في
الشباك، تلتها فتحة من ڤورمي ناحية بن موسى في منطقة 6 أمتار، لكن هذا
الأخير لم يلحق على الكرة، وكاد المنافس يباغت الوفاق في (د45) بعد سوء
تفاهم بين ديس وبلقايد، حيث سدد فينيكس سونزو لكن كرته مرت جانبية.
قذفة عودية تصدى لها الحارس
وفي
(د45+1) وزع فراحي ناحية عودية الذي وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس، لكن
قذفته تصدى لها حراس سيمبا، بعدها بدقيقة فتحة من حشود ناحية المهاجمين لكن
ولا أحد كان في استقبال الكرة رغم أنها مرت أمامهم، لينتهي الشوط الأول
بتفوق السطايفية بهدف نظيف.
عودية يسجل الهدف الثاني وينقل إلى المستشفى
الشوط
الثاني دخله السطايفية بأكبر عزيمة وإرادة من أجل تحقيق التأهل، ففي (د46)
فتح حشود ناحية عودية الذي انفرد بالحارس وقام برفع الكرة فوق رأسه
مستفيدا من اصطدام غزالي بأحد المدافعين، ثم اصطدم عودية بالحارس وأصيب على
مستوى الفم ما أجبر على نقله إلى المستشفى.
بن موسى يسجل الهدف الثالث للوفاق
وتواصلت
حملات الوفاق، ففي (د52) قام ڤورمي بعمل رائع وصارع على الكرة ليمررها
ناحية بن موسى، الذي سجل الهدف الثالث بقذفة أرضية في الزاوية البعيدة
لحارس سيمبا، تلتها محاولة فردية من فراحي في (د65) حيث رواغ أربعة
مدافعين، ومرر ناحية قورمي لكن الدفاع تدخل وأخرج الكرة بصعوبة، بعدها
بدقيقة فتح بن موسى على اليسار إلا أن رأسية دلهوم مرت جانبية، تلتها
مخالفة من حشود أخرجها الحارس بصعوبة للركنية.
أكوي يفاجئ الجميع، يسجل هدف ويمنح التأهل لسيمبا
وحين
كان السطايفية يرددون مختلف الأهازيج، بعد أن نجح فريقهم في تسجيل ثلاثية
كانت لتأهلهم إلى الدور المقبل، سنحت هجمة معاكسة للزوار في (د90+1)، حيث
تقدم المهاجم أكوي كريستوفر بالكرة ناحية مرمى الوفاق مستفيدا من عدم تقدم
المدافعين، ما ترك له المجال واسعا للقذف من بعيد في ظل سوء تمركز الحارس
بن حمو، ليسجل هدفا بقذفة قوية بعثر بها أوراق الوفاق وحرمه من تأشيرة
التأهل إلى الدور المقبل، لينتهي اللقاء بتفوق السطايفية بثلاثية مقابل هدف
وإقصاء غير مستحق للنسر الأسود.
=================
ڤيڤر: "القدر لم يكتب لنا التأهل والحظ خاننا"
"قدمنا
مباراة في المستوى وكدنا نبلغ الهدف المسطر خصوصا أننا تمكنا من تسجيل
ثلاثة أهداف، وكانت المواجهة تسير لصالحنا لكن الهدف المسجل في آخر دقائق
المباراة حطمنا وكان قاتلا، يمكن أن نقول إن الحظ أدار لنا ظهره وهو الأمر
الذي حطم معنوياتنا، وإضافة إلى هذا الإقصاء المؤلم فقد خسرنا لاعبين خرجا
بسبب الإصابة هما يوسف سفيان وعودية، وعلى العموم أشكر اللاعبين على
المردود المقدم في هذه المباراة، وسنركز الآن جهودنا على البطولة وسنفكر في
المباراة المقبلة التي ستجمعنا بشباب بلوزداد، التي تعتبر مواجهة مصيرية
ونسعى لطي صفحة هذا الإقصاء من أجل تحقيق أهدافنا هذا الموسم".
مضوي: "الحظ خاننا والهدف حشلنا رجلينا"
"الإقصاء
مؤلم ومؤثر وغير متوقع على الإطلاق، خصوصا أننا حققنا ما كان مطلوبا منا
بتسجيل ثلاثة أهداف كانت كفيلة بمنحنا تأشيرة المرور نحو الدور المقبل، لكن
الهدف الذي سجله المنافس في الوقت بدل ضائع من المباراة "حشلنا رجلينا"
وجعلنا نخسر بطاقة التأهل، الآن سنركز على المواجهة القادمة في البطولة
أمام شباب بلوزداد لتحقيق الفوز فيها، حيث نطمح الآن للتتويج بلقب
البطولة".
=========================
البطاقة الحمراء:
التشكيلة التنزانية رفضت دخول غرف الملابس بسبب "الصانيبون"
تواصل
احتجاج الوفد التنزاني على كل الأمور وهو الأمر الذي بدأ منذ أن وطأت أرجل
أعضاء الوفد الأراضي الجزائرية، بداية برفض التنقل من العاصمة إلى سطيف
برا، رغم أن إدارة "سيمبا" هي التي أخطأت بعدم إرسالها القائمة الاسمية
التي تسمح بحجز تذاكر الرحلة الداخلية، وصولا إلى رفضهم دخول غرف تعيير
الملابس أمس، بسبب وهمي وهو رائحة معطر الأرضية "الصانيبون"، الذي وضعته
إدارة الملعب عند تنظيفها غرف الملابس، والذي اعتقد التنزانيون أنه رائحة
مادة كيميائية وضعتها إدارة الوفاق للإضرار بالتنزانيين، وهو الاحتجاج الذي
يضاف إلى جملة الاحتجاجات التي مارسها التنزانيون، في إطار الحرب النفسية
منذ وصولهم.
رجل اللقاء:
عودية منح الثنائية وغادر إلى المستشفى
استحق
مهاجم الوفاق أمين عودية أن ينال لقب رجل مقابلة أمس، حيث كان في مستوى
تطلعات الجمهور السطايفي وكذا الطاقم الفني للوفاق بقيادة ڤيڤر، الذي صرح
بعد لقاء الكأس بأنه يعوّل كثيرا على عودة عودية لضمان فعالية أكثر في
الهجوم أمام "سيمبا"، وهو ما كان فعلا حيث قدّم اللاعب مردودا كبيرا ووقّع
ثنائية قبل أن يغادر مباشرة بعد تسجيله الثاني إلى المستشفى، إثر اصطدامه
بحارس المنافس، مؤكدا بذلك أحقيته بثقة الجمهور والطاقم الفني وكذا بدعوة
مدرب المنتخب الوطني "حاليلوزيتش"، التي وجهها له مع الثلاثي الآخر في
الوفاق.
لقطة المباراة:
بلقايد توجه إلى سيارة الإسعاف للاحتفال بالهدف الثالث
في
وقت كان لاعبو الوفاق يحتفلون بهدف الوفاق الثالث في مرمى التنزانيين،
الذي وقعه الجناح الأيسر بن موسى في (د52)، وبينما كانت سيارة الإسعاف التي
كانت ستقل مسجل الثنائية الأولى عودية خلف المرمى، توجه فاروق بلقايد إلى
السيارة للاحتفال مع عودية المصاب في لقطة رياضية وأخوية جميلة جدا.
حدث اللقاء:
الوفاق يقصى في ملعبه إفريقيا للمرة الثالثة
جاء
إقصاء الوفاق في مقابلة أمس أمام "سميبا" التنزاني، من الدور الثاني
لمنافسة "الكاف" رغم فوزه بثلاثية لهدف بعد خسارة الذهاب بثنائية نظيفة،
ليكون ثالث إقصاء للفريق في منافسة إفريقية في ملعب 8 ماي في المواسم
الأخيرة. بعد أن أقصي النادي السطايفي من قبل أمام أولمبيك خريبڤة المغربي
و"كوتون سبور" الكامروني في رابطة الأبطال بنفس الطريقة، أي بالتنقل ذهابا
ولعب الإياب في سطيف.
================
ڤيڤر رفع معنويات اللاعبين في غرف تغيير الملابس
رفع
مدرب الوفاق آلان ڤيڤر معنويات اللاعبين بعد دخولهم إلى غرفة تغيير
الملابس، بعد هذا الإقصاء غير المتوقع، خصوصا أنه جاء في الدقائق الأخيرة
من المباراة، حيث أكد لهم بأن الإقصاء ليس نهاية العالم وعليهم نسيانه من
أجل ضمان تحضير جيد للمواجهة المقبلة، لحساب البطولة أمام شباب بلوزداد هذا
الثلاثاء.
عودية يرفع رصيد أهدافه إلى 14
بتسجيله
ثنائية في لقاء أمس، يكون هداف الوفاق في البطولة أمين عودية قد رفع رصيد
أهدافه هذا الموسم إلى 14 هدفا، منها 12 في البطولة وثنائية إفريقية في
شباك "سيمبا" أمس.
فقد الوعي بعد أن عض لسانه
وبعد
تسجيله الهدف الثاني في (د46) اصطدم اللاعب عودية بحارس "سيمبا" التنزاني،
وهي اللقطة التي عضّ فيها عودية على لسانه قبل أن يفقد وعيه لثلاث دقائق،
جعلت كل من تابع اللقاء يصدم معتقدين أنه ابتلع لسانه، قبل أن يستعيد وعيه
وينقل إلى المستشفى بعد 3 دقائق أخرى.
سقوطه بث الرعب في القلوب والجمهور هتف بسلامته
بث
سقوط عودية بعد الهدف الثاني الرعب في قلوب كل أنصار الوفاق وكذا لاعبيه
خاصة بعد أن فقد وعيه، وبعد استرجاع اللاعب لوعيه هتف الأنصار بسلامته
بشعار "سلامة يا عودية"، قبل أن ينقل إلى المستشفى لإجراء الكشوف والفحوص
اللازمة.
أول هدف إقليمي لبن موسى والتاسع في المجموع
ومن
جهته، سجل الجناح الأيسر مختار بن موسى أول هدف إقليميي له بألوان الوفاق
في ثاني موسم له مع الفريق، ورفع هذا الهدف رصيد أهداف بن موسى منذ بداية
الموسم الحالي إلى 9 أهداف، بإضافة أهدافه الخمسة في البطولة، وأهدافه
الثلاثة في منافسة كاس الجمهورية.
السطايفية صفقوا للاعبين رغم الإقصاء
رغم
أن الوفاق أقصي وخرج من الدور الثاني لمنافسة "الكاف" بهدف تلقاه في
(د90+1)، إلا أن الجمهور الذي كان حاضرا في مدرجات ملعب 8 ماي، قام حيى
اللاعبين على المردود الذي قدموه وصفق لهم بعد نهاية المباراة.
لاعب احتياط سيمبا أخذ بطانية الحماية المدنية
فاجأ
أحد اللاعبين الاحتياطيين لتشكيلة أف. سي. سيمبا التنزاني الجميع، عندما
توجه ناحية رجال الحماية المدنية الذين كانوا متواجدين بالقرب من خط
التماس، وأخذ منهم البطانية التي يستعملونها في تغطية اللاعبين المصابين
أثناء سقوطهم في الملعب، وذلك لاستعمالها في التدفئة خصوصا أن البرد كان
قارصا أمسية البارحة.
200 طالب تنزاني تابعوا اللقاء
وفي
المقابل، سجّل الجمهور التنزاني المساند لنادي "سيمبا" في مقابلة أمس،
حضوره بقوة في مدرجات ملعب 8 ماي، حيث سجلنا حضور ما لا يقل عن 200 مناصر
جلّهم من طلبة ولايات الشرق الجزائري، وكانت الميزة الأبرز وسط هؤلاء هو
الجنس اللطيف الذي كان حاضرا بقوة. وقبل انطلاق المقابلة، قام الوفد
المرافق لتشكيلة "سيمبا" التنزاني بتوزيع رايات حمراء صغيرة على الأنصار،
الذين كانوا حاضرين في ملعب 8 ماي، وهي الرايات التي أحضرها وفد "سيمبا"
معه من تنزانيا. وعند دخول العناصر التنزانية ومعها رئيس النادي "راجي
إسماعيل" أرضية الميدان، توجه الرئيس إلى الجهة التي كان يجلس فيها الجمهور
التنزاني، وقام بتحيتهم على حضورهم لمساندة أشباله.
المحافظ الغابوني اشترط 350 دولار لانطلاق المباراة
إضافة
إلى احتجاج "سيمبا" على الرائحة التي كانت موجودة في غرف تغيير الملابس،
فقد تلقت إدارة الوفاق احتجاجا آخر قبل انطلاق المباراة من محافظ اللقاء
الغابوني "جون فيدال ديرومبا"، الذي اشترط 350 دولار قيمة تذكرة السفر
لانطلاق المباراة، والتي تعادل القيمة المالية لتذكرة سفره من الغابون إلى
سطيف، وهو الشرط الذي وضعه المحافظ للسماح بانطلاق المواجهة.
الوفاق أرسل له تذكرة عبر البريد الالكتروني لم يرها
وأكدت
إدارة الوفاق للمحافظ الغابوني أنها سددت تذكرة سفره، وقد قامت بإرسالها
له عبر البريد الالكتروني الخاص به، وهي التذكرة التي لم ينتبه لها، ما
جعله يقتني تذكرة أخرى ويطلب قيمتها قبل انطلاق اللقاء أمس.
الإدارة وعدت بتسليمه المبلغ من مداخيل المباراة
وفي
ظل اشتراط المحافظ الغابوني 350 دولار قيمة التذكرة للسماح بانطلاق
المقابلة، لم تجد إدارة الوفاق من حل سوى الاستجابة له، حيث وعدته بأن تسلم
المبلغ له بعد نهاية المباراة من مداخيل الملعب.
تغييران في الوفاق مقارنة بلقاء الكأس
عرفت
التشكيلة الأساسية التي دخل بها مدرب الوفاق آلان ڤيڤر أمام نادي "سيمبا"
التنزاني، تغييرين مقارنة بلقاء الكأس الأخير أمام شباب عين وسارة، ويتعلق
الأمر ببن شادي المعاقب محليا والمهاجم أمين عودية العائد من إصابة. حيث
سجل اللاعبان مشاركتهما أساسيين مكان بن ڤورين وجابو المعاقب إفريقيا.
ومن
جهة أخرى، حملت التشكيلة الأساسية للوفاق أمس تغييرين مقارنة بلقاء الذهاب
أمام "سيمبا" في تنزانيا، ويتعلق الأمر بدخول المغترب ڤورمي وعودية، على
حساب كل من المدافع مڤني والمهاجم يوسف سفيان.
عروسي خارج قائمة 18 وتيولي مريض
من
جملة العشرين لاعبا في الوفاق المؤهلين في المنافسة الإفريقية، فضل المدرب
السويسري آلان ڤيڤر إبقاء كل من محور الدفاع الشاب عروسي وتيولي خارج
قائمة 18 المدعوة للقاء أمس. ويعود سبب إبقاء تيولي خارج قائمة 18 أمس، إلى
معاناته من مرض أصيب به ليلة المقابلة فقط، حيث عانى من تقيء وآلام حرمته
من التواجد مع رفاقه في هذا اللقاء.
بورحلي يدخل تحت أهازيج "الشبكة يابورحلي... هذا العام الدوبلي"
من
بين الحاضرين لمتابعة لقاء أمس، المهاجم السابق للوفاق يسعد بورحلي الذي
حضر إلى الملعب مع ابنيه، وقد رافق صعود يسعد إلى المنصة أهازيج الجمهور
المتمثلة في "شبكة يا بورحلي... هذا العام الدوبلي".
لاعبو الوفاق دخلوا براية "سنلعب هذه المباراة من أجل الجزائر وأنصارنا الأوفياء فقط"
مثلما
كان منتظرا، دخل لاعبو الوفاق أرضية الميدان براية احتجاج كتب عليها
"سنلعب هذه المباراة من أجل الجزائر وأنصارنا الأوفياء فقط "، في إشارة
منهم إلى مواصلة تضحياتهم هذا الموسم من أجل محبي الفريق، ومن أجل الحفاظ
على صورة الجزائر الخارجية.
... والجمهور قابلها بـ "يعطيكم الصحة"
ولأن
الجميع بات مقتنعا بأن لاعبي الوفاق أدوا دورهم على أكمل وجه إلى حد الآن،
فقد قابل الأنصار خرجة اللاعبين والراية التي حملوها أمس عند دخولهم
الملعب، بتصفيقات حارة صاحبتها أهازيج الشكر بعبارة "يعطيكم الصحة".
راية بلوزداد حاضرة بأهازيج "خاوة...خاوة... سياربي فوارة"
بعد
مرور 25 دقيقة من عمر الشوط الأول لمباراة أمس، تم تعليق راية خاصة بشباب
بلوزداد تحت أهازيج الجمهور الحاضر "خاوة ..خحاوة...سياربي فوارة". ويأتي
هذا قبل أيام قليلة عن موعد مواجهة الفريقين، الثلاثاء المقبل في لقاء
متأخر عن البطولة.
مناوشات غزالي و"سوما" ذهابا انتهت بطرد اللاعب التنزاني إيابا
لم
تكن بداية المناوشات التي حدثت بين لاعب "سيمبا" "سوما ميوسو" والمهاجم
غزالي في لقاء أمس، حيث تعود بدايتها إلى لقاء الذهاب، لينتهي مسلسل هذا
الصراع بطرد اللاعب التنزاني بعد 12 دقيقة لعب فقط.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
و. سطيف 3- أف. سي. سيمبا التنزاني 1 سطيف تقصى بأسوأ سيناريو متوقع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنز الإبداع :: من الملاعب :: أخبار الرياضة-
انتقل الى: